مملكة البحرين
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مزرعة وعين ريّة التاريخية... بين مشروع إسكاني ومخطط استثماري ومعلَم تاريخي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جعفر الخابوري
Admin
avatar

المساهمات : 45
تاريخ التسجيل : 13/05/2015

مُساهمةموضوع: مزرعة وعين ريّة التاريخية... بين مشروع إسكاني ومخطط استثماري ومعلَم تاريخي   الأربعاء مايو 13, 2015 8:21 pm

النصوح: الأرض بيعت بالكامل والمستثمر وزَّعها كقسائم سكنية واستثمارية

مزرعة وعين ريّة التاريخية... بين مشروع إسكاني ومخطط استثماري ومعلَم تاريخي


مخطط مزرعة وعين ريّة الذي أعلن عنه للبيع كقسائم سكنية واستثمارية
تصغير الخطتكبير الخط
الدير - صادق الحلواجي


انتهى الحال بمزرعة وعين «ريّة» التاريخية الواقعة بين منطقتي سماهيج والدير، بأن يتنافس عليها 3 أطراف، كلٌ منهم يرغب في الاستفادة منها بحسب وجهة نظره.

وطالبت اللجنة الأهلية الإسكانية للدير وسماهيج بأن تستملك أو تخصص الأرض لصالح مشروع إسكاني يخدم المنطقة، وقد رفعت تفاصيل بهذا الموقع ضمن قائمة ضمّت 3 مواقع أخرى إلى وزارة الإسكان من أجل اتخاذ اللازم منذ مطلع العام الجاري، ومازالت اللجنة تطالب برد من الوزارة حيال ما تم اتخاذه من هذا الجانب.

وفي جهة أخرى، طالبت مجموعة من أهالي الدير وسماهيج مثلتهم جمعية مركز سماهيج الإسلامي بأن يتم المحافظة على المزرعة والعين وأن تكون رافداً تاريخياً وسياحياً للمنطقة بناءً على تاريخ هذا الموقع الضارب. معتبرةً المزرعة بها نخيل باسقات وأشجار تشكل بستاناً وواحة خضراء في المنطقة بل هي تراث زراعي ولها تاريخها وكان بها مبانٍ تراثية لم يتبقَّ سوى الأساسات ولها تاريخها العتيد بالإضافة إلى الشهرة الكبيرة التي ضرب فيها المثل الشعبي الشهير «الطينة طينة رية والهير هير شتية» كما أن لدينا العديد من المستندات التي توثق تاريخ هذه المزرعة والعين بالإضافة إلى المراجع التاريخية التي وثقت التراث ذكرت في مجملها المزرعة والعين.

وأما الطرف الثالث، فقد أعلنت إحدى المؤسسات العقارية عن مخطط استثماري على نفس موقع المزرعة والعين يضم نحو 77 قسيمة، وقد أعلنت وسوّقت لذلك عبر مختلف وسائل الإعلام المتاحة.

وفي المقابل، أحاطت هيئة الثقافة والآثار البحرينية الرأي العام شكوى أهالي قريتي الدير وسماهيج من إهمال مزرعة وعين ريّة التاريخيتين، بأن «حماية العيون التاريخية تعدّ على سلّم أولويات عمل إدارة الآثار والتراث الوطني، ويشمل ذلك حماية عين ريّة التي تعتبرها الإدارة خطوة مهمة على طريق حماية أكبر عدد من العيون الطبيعية التاريخية الموجودة في مناطق البحرين المختلفة»، مضيفةً أن «الإدارة اتخذت في وقت سابق عدداً من الإجراءات لحماية كل من عين الصخارة بقرية صدد وعين السفاحية بجزيرة النبيه صالح، حيث قامت بوضعها على قائمة التراث الوطني البحرين الذي يحميها من التعدي والإزالة بناء على قانون حماية الآثار البحريني للعام 1995، ووضع لوحات تحذيرية تمنع التعدي على هذا النوع من المواقع التاريخية».

وأكدت الهيئة أن «أبوابها مفتوحة لجميع الحريصين على صون وحفظ تراث البحرين، من أجل تقديم اقتراحاتهم وأفكارهم البناءة التي تصب في مصلحة الإرث الإنساني لشعب البحرين. كما تشدد على أن مسئولية الحفاظ على العيون الطبيعية التاريخية هي مهمة جماعية تتشارك فيها جميع الجهات، حيث تحرص الإدارة ضمن إطار عمل هيئة البحرين للثقافة والآثار على وجود تعاون دائم، مشترك وفعّال مع الجهات المختصة كشئون الزراعة ومصادر المياه والمجالس البلدية». ومن جهته، قال عضو مجلس بلدي المحرق عن الدائرة السادسة، علي النصوح، إن «أرض مزرعة وعين ريّة بيعت بالكامل، والمستثمر قام بتوزيعها على هيئة قسائم استثمارية للبيع مجدداً»، مضيفاً أن «المجلس البلدي طلب من هيئة الثقافة والآثار البحرينية بأن يتم المحافظة على جزء من المزرعة والعين لحفظها تاريخياً، بحيث ينشئ منتزه أو موقع تاريخي تحت مسئولية بلدية المحرق أو الهيئة».

صحيفة الوسط البحرينية - العدد 4631 - الأربعاء 13 مايو 2015م الموافق 24 رجب 1436هـ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://gttyhgffd.rigala.net
 
مزرعة وعين ريّة التاريخية... بين مشروع إسكاني ومخطط استثماري ومعلَم تاريخي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مجلة شارع الحريه الاسبوعيه :: مجلة خمسه صف الاسبوعيه-
انتقل الى: